الإعدام لزوجة المغدور دلول وشريكها

غزة- المجلس الأعلى للقضاء
أصدرت محكمة بداية غزة اليوم، حكمًا بالإعدام شنقاً حتى الموت، بحق مواطنين أدينوا بتهمة القتل قصداً خلافاً لمواد القانون الفلسطيني.
وأدانت هيئة الجنايات الخطيرة المدانين بالتهم المسندة إليهم في قضية مقتل المغدور عبد الستار دلول، حيث حكمت بمعاقبة المدان الأول (ز/ق)، والثانية (ج/د) بالإعدام شنقاً حتى الموت وذلك عن التهم المسندة في لائحة الاتهام وهي القتل قصداً بالاشتراك، وحمل سكين في مناسبة غير مشروعة وانتهاك حرمة المقابر بالاشتراك ومواقعة غير مشروعة وذلك خلافاً لمواد القانون.
وجاء حكم الإعدام بعد جلسات محكمة مطولة تم خلالها سماع بيّنات الإثبات من قبل النيابة العامة ولم يتم توقيع ورقة مصالحة مع أهل الدم.
يذكر بأنه بتاريخ 01/01/2018 قتل المدانين المغدور عبد الستار دلول والبالغ من العمر (52)عاماً قصداً وبالاشتراك بأن قاما بالاعتداء عليه وإلقائه أرضاً وخنقه حتى فارق الحياة وثم قاما بحرق جثته وتقطيعها والتنكيل بها من أجل إخفاء الجريمة ومعالمها .