المستشار عابد ” حماية الحقوق والحريات نسعى لأن تكون واقعاً”

غزة- المجلس الأعلى للقضاء

أكد المستشار محمد عابد رئيس المجلس الأعلى للقضاء على أن حماية الحقوق والحريات وضمانات صون كرامة الإنسان كفلها القانون الأساسي في باب الحقوق والحريات وهي ما يسعى القضاء لجعلها واقعاً ، مشيراً إلى أن القضاء يعمل وفق استراتيجية قائمة على خدمة الإنسان وتقديم أفضل الخدمات لجمهور المتقاضين.
وأوضح بأن القضاء يعمل على سرعة الانتهاء من نظر القضايا الجزائية إضافة لتخصيص قضاة لتمديد التوقيف معتبراً الحبس الاحتياطي ضرورة لاستكمال التحقيق وليس عقوبة .جاء ذلك خلال لقاء سعادته بوفد من اللجنة الدولية للصليب الأحمر يضم كلاً من نائب قسم الحماية للصليب الاحمر هلينق ومستشار مدير البعثة بغزة فايز الاقرع والمستشار القانوني خليل الوزير وبحضور المستشار زياد ثابت رئيس المكتب الفني ودائرة التفتيش القضائي ومدير ديوان رئيس المجلس الأستاذ محمود الحفني.
وتناقش الطرفان في موضوع ضمانات المحاكمة العادلة والإجراءات التي اتخذها القضاء مؤخراً للتخفيف من تكدس المتهمين في مراكز التوقيف وحماية وصون كرامة المتهم وفق مبدأ المتهم بريء حتى تثبت إدانته.
من جهته ثمن الوفد الجهود التي تبذل من المجلس الأعلى للقضاء والتي من شأنها المساهمة في حل مشاكل الذمم المالية وتقليل فترات الإحتجاز.