المستشار عابد يلتقي بوفد من مراكز الإصلاح والتأهيل
المستشار عابد يلتقي بوفد من مراكز الإصلاح والتأهيل

غزة –المجلس الأعلى للقضاء

قال المستشار محمد عابد رئيس المجلس الأعلى للقضاء إن ” كل موقوف هو إنسان في الأصل، فلا يجب أن نحكم على أي موقوف انطلاقاً من جريمته فحسب، بل يجب أن نأخذ بعين الإعتبار ظروفه وأسبابه التي أوصلته إلى حالته تلك، بالإضافة إلى الشروط التي ورطته في طبيعته السلبية”.

وبين أن النزلاء هم وديعة لدى مراكز التأهيل والإصلاح و إن أخطا النزيل يجب إعادة تأهيله ليصبح عضواً فاعلاً في المجتمع الفلسطيني .

وأضاف المستشار عابد إن “الحالة التي وصل إليها النزيل والتي جعلت منه موقوفاً على ذمة قضية ما كان بالإمكان أن يصل إليها أي شخص إذا مر بنفس الظروف و الشروط بالإضافة إلى البيئة وطبيعة التربية كلها بمثابة محددات تضعنا أمام ما يمكن أن يكونه الشخص.

وقد جاء ذلك خلال استقبال سعادته وفد من المديرية العامة للإصلاح والتأهيل ضم مدراء المراكز والدوائر بالمديرية يرأسه العقيد فؤاد أبو بطيحان، و بحضور مدير عام الشؤون الإدارية والمالية بالمجلس الأعلى للقضاء المهندس ماهر الرفاتي . بهدف بناء جسور التواصل والتعاون ما بين القضاء والسجون.

من جهته أكد العقيد فؤاد أبو بطيحان على العلاقة الأساسية والجوهرية التي تربط مراكز الإصلاح والتأهيل مع المجلس الأعلى للقضاء ومتابعة أوضاع النزلاء ومتابعة أحوالهم القانونية باستمرار.