القضاء يعقد اجتماعًا مشتركًا مع عدد من محامي الوسطى

تسهيلًا للإجراءات ولتذليل العقبات القضاء يعقد اجتماعًا مشتركًا مع عدد من محامي الوسطى

غزة-المجلس الأعلى للقضاء

عقد رئيس محكمة صلح الوسطى القاضي رشدي أبو سيدو اجتماعًا مشتركًا مع وفد من محامي الوسطى، وذلك بحضور كلًا من القاضي سالم قشطة، ورئيس القلم الأستاذ محمود المزين، والأساتذة المحامين الأستاذ محمود أبو رحمة والأستاذ ياسر الديراوي والأستاذ عمرو الناعوق والأستاذ محمد حمدان والأستاذ محمد الطلاع، وذلك بهدف مناقشة قضايا العون القانوني الخاصة بالفئات المهمشة بخصوص القضايا المودعة سابقًا وآلية التعامل مع القضايا التي سيتم إيداعها لاحقا. 

افتتح أبو سيدو الاجتماع مُرحبًا بالحضور، ومؤكدًا على تكاملية العلاقة بين المحكمة والمحامين كأحد أركان العدالة، وأثنى على جهودهم في تطبيق القانون.

ومن جهته أكد أبو سيدو على سياسة الباب المفتوح لحل أي إشكالية أو أي اقتراح يصب في مصلحة العمل سواء للمحامين أو المواطنين في ظل تجويد العمل وتحقيق العدالة.

كما ناقش المجتمعون أسباب التأجيل للقضايا المدنية لفترة تزيد عن الشهرين، وذلك بسبب وجود قاضيين فقط، وكذلك عدد القضايا المخصصة وعدد الملفات المنظورة لكل قاضي وأنه في حالة زيادة عدد القضاة سيتم تجاوز هذه الإشكاليات.

وفي الختام تم التأكيد على أهمية عقد مثل هذه الاجتماعات لمعالجة آفاق تطوير سير العمل القضائي.