القضاء يفتتح دورة تدريبية في المهارات القانونية للشرطة القضائية

غزة- المجلس الأعلى للقضاء

افتتح المجلس الأعلى للقضاء دورة تدريبية بعنوان تنمية المهارات القانونية للشرطة القضائية بمشاركة (25) موظف من الشرطة القضائية، بحضور المستشار أ. سامي الأشرم عميد المعهد العالي للقضاء الفلسطيني، والمستشار محمد أبو بركة مستشار وزير العدل لشؤون المعهد العالي للقضاء والعميد حقوقي علي قنديل مدير عام الشرطة القضائية، والنقيب حقوقي د. محمد حبيب من المكتب الفني لمدير عام الشرطة القضائية.

بدوره أكد المستشار سامي الأشرم بأن الدورة تأتي ضمن خطة المكتب الفني والتفتيش القضائي لتطوير الشرطة القضائية والرفع من كفاءتها والارتقاء بالشرطة القضائية إلى أفضل المستويات في العمل مما ينعكس على تحقيق رسالة القضاء.

وقال الأشرم “أنه هناك تعاون مشترك مع الشرطة القضائية كونها اليد المساندة القوية للقضاء، والجهة الوحيدة القادرة على تنفيذ القرارات هي الشرطة القضائية.

وأضاف الأشرم بأن هذه الدورة تتناول مواضيع ذات أهمية حول كيفية تنفيذ الأحكام والقرارات ومسائل قانونية ومدونة السلوك.

وتابع بأن هذه الدورة هي بداية لسلسلة دورات ستنطلق بالتعاون بين المجلس الأعلى للقضاء والشرطة القضائية.
من جهته أثنى العميد علي قنديل بشكره وتقديره للمجلس الأعلى للقضاء على تلبية احتياجات الشرطة بالدورات التدريبية التي تعمل على تطوير أداء الشرطة القضائية في قطاع غزة.

واختتم قنديل بقوله “نحن نكمل بعضنا البعض، والشرطة القضائية تنفذ كافة الأحكام الصادرة عن المحاكم، وأنه يجب أن تعمل الشرطة على دراية وليس وفقًا لسلوك ممكن أن يحتمل الصواب والخطأ، حتى يتم تنفيذ الأحكام بالشكل السليم، وستكون الشرطة القضائية سندًا دائمًا للقضاء والمحاكم في قطاع غزة”.

وجدير بالذكر بأن هذه الدورة تأتي ضمن استراتيجية المكتب الفني في استثمار الإجازة القضائية في تطوير قدرات الكادر القضائي والشرطة القضائية وتبادل الخبرات القانونية.