بعد انتهائها من إعداد مسودة دراسة الأسباب المؤثرة في إطالة أمد التقاضي

رئيس المجلس يعقد اجتماعًا مع اللجنة المشرفة على الدراسة

عقد رئيس المجلس الأعلى المستشار ضياء الدين المدهون اجتماعًا مع اللجنة المشرفة لإعداد دراسة الأسباب المؤثرة في إطالة أمد التقاضي، والتي قامت بها وحدة التخطيط وبإشراف خبراء أكاديميين في مجال الإدارة والإحصاء.

وضم الاجتماع كلًا من السادة القضاة القاضي حسن الهسي والقاضي إيهاب عرفات والقاضي أنس أبو ندى والقاضي نور الدين المدهون والأستاذ محمد كحيل والأستاذة فداء العمراني وبمشاركة الخبيرين الأكاديميين الدكتور موسى لبد والدكتور محمد بربخ.

بدوره ثمن سعادة المستشار ضياء الدين المدهون الدور الكبير والجهد الواضح في إنجاز ملف الدراسة، مؤكدًا بأنه إنجاز نوعي يشخِّص الأسباب الحقيقية في إطالة أمد التقاضي ويصب في خدمة القضاء والمتقاضين وسرعة تحقيق العدالة الناجزة.

واستعرضت اللجنة دراسة الأسباب ومراحل إعدادها مرورًا بفِرَق جمع البيانات لعينة الدراسة والتي تمثلت في 600 ملف من أصل 2445 في الدعاوي المدنية المقامة أمام محاكم أول درجة.

وتم استعراض نتائج الدراسة ومناقشتها تمهيدا لعرضها لاحقًا في اجتماع الجمعية العمومية لمناقشة التوصيات ووضع آلية لتنفيذها.

وجاءت دراسة معرفة الأسباب المؤثرة في إطالة أمد التقاضي ضمن رؤية المجلس الأعلى في خطته الاستراتيجية؛ وضمن مجموعة من سلسلة الإجراءات المتخذة في هذا الصدد والتي كان من بينها صدور تعميم رئيس المجلس الأعلى وحصر الملفات وجدولتها ما قبل 2015 وذلك في التعميم رقم (23/2022).